الرئيسية حمل كيداهم هل العلاقة الحميمة آمنة خلال الحمل؟

هل العلاقة الحميمة آمنة خلال الحمل؟

1635
0
مشاركة

العلاقة الجنسية هي واحدة من أكثر الأشياء الحميمة التي قد تحدث بين رجل وإمرأة، وبالنسبة لإقامة العلاقة الحميمة خلال فترة الحمل، فهى مسألة مُختلف عليها ومحاطة بالعديد من التساؤلات. البعض يعتقد أنها مفيدة والبعض الأخر يعتقد أنها تضر بصحة الأم والجنين. فهل إقامة العلاقة الحميمة آمنة خلال فترة الحمل؟ هل هناك أية نتائج خطيرة؟ ماذا يجب تجنبه فى حالة حدوث العلاقة الحميمة؟

إليك فى هذا الموضوع كل ما ترغبين في معرفته عن العلاقة الحميمة خلال فترة الحمل ومدي خطورتها على صحتك وصحة طفلك. 

بالتأكيد، أمور مثل الغثيان، آلام الظهر، الزيادة في الوزن وتورم البشرة سوف تؤثر على رغبتك الجنسية، ولكن بشكل عام، فإن العلاقة الحميمة خلال الحمل آمنة وتعطي فوائد عديدة لجسم المرأة والجنين في الوقت ذاته. فالمجهود الذي تبذلينه خلال العلاقة الحميمة سوف يساعد على مضاعفة عملية التمثيل الغذائي وحرق السعرات الحرارية الزائدة، ومساعدتك على الإسترخاء والإستمتاع بنوم هادئ وعميق. 

من جانب آخر، فإن الوصول لهزة الجماع يساعد على تنشيط تدفق الدم في جدار المهبل مما يزيد من الرغبة الجنسية وإفراز هرمون الإندروفين الذي يساهم في تخفيف الألم المصاحب لعملية الولادة. ملحوظة: بعض السيدات يختبرن هزة الجماع للمرة الأولي أثناء الممارسة الجنسية خلال الحمل.

أمور يجب وضعها في الإعتبار قبل إقامة العلاقة الحميمة أثناء الحمل:

– اهتمي بأن تكون الأوضاع الجنسية التى تتخذينها مريحة لك ولطفلك أو بطنك.

– تحدثي بشكل أكثر مع زوجك واخبريه بما تحبيه وما لا يرضيك حدوثه خلال العلاقة الحميمة.

– منطقة الثدي تكون حساسة وأكثر عرضة للوجع على غير المعتاد، لذا تحدثي مع زوجك بصراحة في هذا الأمر.

–  ابتعدي عن الأنشطة الجنسية المثيرة خلال القيام بالعلاقة الحميمة. 

متى يجب التوقف عن العلاقة الحميمة في فترة الحمل؟

– في حالة حدوث حالات إجهاض سابقة.

– في حالة نزول قطرات من السائل المحيط بالحنين.

– إذا كنت قد مررت بولادة مبكرة من قبل.

– فى حالة وجود التهابات مهبلية أو نزيف وجروح حادة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here