المهندسة كيداهم

صور| دراسة: الطرق الفعالة لتجنب البكتيريا فى الحمام

نوّهت دراسة نشرتها صحيفة تايمز عن أهم المخاطر التى تتواجد فى الحمام المنزلى.

ألعاب الأطفال البلاستيكية وقت الاستحمام:

حيث أجرى المعهد الفيدرالى السويسرى للعلوم المائية والتكنولوجيا بالتعاون مع قسم الهندسة المدنية فى جامعة إيلينوى دراسة على البط المطاطى وألعاب الأطفال المستخدمة فى حوض الاستحمام، وتوصلت بعد فحص هذه الألعاب أن 58 %منها تحتوى على فطريات.

وأكدت على أن تفريع المياه من البطة المطاطية فى وجه الطفل قد يؤدى إلى “التهابات فى العين والأذن أو حتى التهابات فى الجهاز الهضمى.

مقاعد الأطفال المخصصة للاستحمام:

قال الناطق باسم الجمعية الملكية لمنع الحوادث (روسبا) لبى بى سى إن “مقاعد الأطفال المخصصة للاستحمام توفر إحساساً كاذباً بالأمان، لأن الأطفال يمكن أن يغرقوا فى بضعة سنتيمترات من الماء فقط”.

وأضاف “الأهل يجب أن يحرصوا على البقاء بالقرب من أطفالهم خلال فترة الاستحمام لمساعدتهم فى حال انزلاقهم فى الماء وعدم تركهم وحدهم حتى ولو ثوان معدودات للإجابة على اتصال هاتفى أو لفتح باب المنزل لأحد الزوار”.

استخدام الماء الحار جدا:

حيث أكدت الدراسة إن استخدام الماء الحار فى الحمام ضار على الصحة، وأنه يجب استخدام الماء الفاتر.

الصابون:

قالت الدراسة إن “البكتيريا يمكن أن تبقى على الصابون وتتحرك ثم تنتقل من شخص لآخر مثل بكتيريا إى كولاى E- coli .

وأضافت “فى حال كان شخص يحمل جرثومة واستخدم الصابونة، فإن الحمام يعتبر مكاناً مثالياً لبقائها وانتقالها لباقى أفراد العائلة”.

وينصح المعهد الوطنى للصحة والرعاية الممتازة بضرورة استخدام الصابون السائل والماء الفاتر لغسل اليدين.

المناشف:

قالت الدراسة إن الجراثيم تبقى عليها لساعات، حيث تعتبر المناشف مكاناً مثاليا لوجود الجراثيم لأنها تبقى رطبة معظم الأوقات.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق