هل أكل الفاكهة أفضل من شرب عصيرها؟

يؤكد أخصائيو الحميات التغذية، بأنّ أكل الفاكهة أفضل من شرب عصيرها، وذلك لاحتوائها على ألياف كثيرة ومفيدة في الهضم والحماية من الأمراض، بخلاف العصائر التي تحتوي على كمية كبيرة من السكر.

ومن أبرز الأمثلة على ذلك، أن حبة البرتقال الواحدة تحتوي على 60 سعر حراري، أما الكوب الواحد من عصير البرتقال فيحتوي على 150 سعر حراري.

كما قام الأخصائيون مسبقاً بعمل قائمة بالأطعمة والمشروبات التي قد يتفاجأ البعض من تأثيرها المباشر على زيادة الوزن، وترأست عصائر الفواكه تلك القائمة.

وتشير إحدى خبيرات التغذية إلى أن عصير الفاكهة هو أسرع طريقة لاكتساب الوزن الزائد، ففي أقل طريقة قد يتناول الإنسان ما يقارب 150 سعر حراري.

بالإضافة إلى ذلك، يزيد عصير الفاكهة من نسبة السكر في الدم بسرعة أكبر من الفاكهة نفسها، فضلاً عن أنّ الكثير من عصائر الفاكهة التي تباع في الأسواق لا تحتوي على العصير الحقيقي إلا بنسبة قليلة، بينما تحتوي على النكهات المضافة لها بشكل أكبر.

حول هذا الموضوع، أجرتْ “فوشيا” هذا اللقاء مع أخصائية التغذية ديمة الكيلاني، لتوضح المزيد من التفاصيل.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.