مات والدها حزناً بعد هروبها معه.. والشهوة كانت السبب في انتهاء قصة حب «ابتسام وأحمد»

عد فسخ خطبتها من حبيبها لم تتحمل ابتسام فسخ الخطبة وقررت الهروب مع من تحب من اجل إتمام عملية الزواج ولم تعبأ بالعار الذي قد تجلبه لأسرتها بمركز البدرشين.

وكان أحمد قد تقدم لخطبة ابتسام منذ خمس سنوات تقريباً ولكن تم الرفض من قبل الأسرة  بسبب سمعته السيئة، ولكن رضخت الأسرة وقبلت بالزواج على الرغم منها بناء على رغبة ابنتها التي كادت أن تفقد حياتها بسببه، ولكن بعد فترة جاءت أخبار للأسرة بالنشاط الغير الغير شرعي الذي يتاجر فيه.

ولكن جاء القدر ليلعب لعبته بعدما وردت معلومات لرجال المباحث أنه يوجد مواد مخدرة في منزل أحمد، حيث تم العثور على ” ابتسام ” في المنزل، وعلى الفور انتشر خبر العثور عليها لتخبرهم أنها ذهبت برغبتها معه ويتم زواجهما في القسم واعتبرها الأهل أنها ماتت.

وفي يوم الواقعة تناول أحمد حباية منشط جنسي قبل معاشرة زوجته، ولكنها رفت في هذا اليوم لينهال عليها ضرباً حتى ماتت، وبدأ يفكر في حيلة من أجل النجاة من حبل المشنقة، فذهب إلى المستشفى أخبرهم انها انتحرت، ولكن رجال المباحث ضيقوا عليه حتى اعترف بالواقعة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.