فتاة مجنونة : تحولت إلى دمية صاروخ.

الدمية لعبة يعشقها الأطفال وخاصة القتيات التي يعشقن اللعب مع العديد من الأسماء منها مثل “سنو وايت وباربي” وغيرهن ..

 

هوس الدمية كبر مع فتاة حتى أرادت العيش كدمية في هذا العالم بكامل تفاصيلها من ملابس وماكياج وتقاليع كثيرة لفتت انتباه الألاف من المتابعين لها على موقع تداول الصور “إنستجرام” .

 

وفقًا لما نشرت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تعيش سيرينتي “إلارا” من أوكرانيا كشخصية تشبه الدمية، بعد وضعها المكياج لمدة ساعة كاملة يوميًا، وبالرغم من هوس الكثيرين بالمظهر الكارتونى فإنها ترفض إجراء أي عملية جراحية تجميلية لكرهها الشكل البلاستيكي.

 

كما تصمم إلارا ملابسها بنفسها وجذبت بمظهرها آلاف المتابعين عبر إنستجرام.

 
















اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.